منتديات الشاعر وسام البصري
في ارجاء الكلمة العذبة وبين اركان الشعر والادب لا يسعنا الى ان نرحب بكم يا عشاق الكلمة الصادقة والباحثين عن العبارات الانيقة التي لا تصلح مقاسا لجهة دون اخرى , فمرحبا بكم في بيتكم الشعري .

وسام البصري



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولصورة فاصلةفيس بوكالقصائد الصوتية للشاعر وسام البصريمركز الطموح
حللتم اهلا ونزلتم سهلا في بيتكم الشعري وانتم صناع الادب
انه ذاك الباعك وما رد شراك ... وامنك بيد الزمن وسنينه .........اني عزرايين لو رادك لكاك .... ومنهو ضم روحه عله عزرايينه (صاحب الضويري )
اليرشح للنبوه يفوز .......  اذا عنده وصي يشبه علي
يدعوكم مركز الطموح الثقافي في العراق للتسجيل والانتماء اليه بفروعه الادبية والتمثيلية والاعلامية والفنية عن طريق الاتصال 07802302272 علما اننا ساعين لفتح فروع في كافة المحافظات العراقية .
صدر العدد الاول من نشرة الطموح الصادرة من مركز الطموح الثقافي في العراق للاشتراك الى المركز او النشرة الاتصال 07802302272

شاطر | 
 

 البنى التحتية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عمار البصري
شاعر
شاعر


عدد المساهمات : 3
الصفة : 0
تاريخ التسجيل : 03/01/2011

مُساهمةموضوع: البنى التحتية   2011-01-03, 02:44

البنى التحتية (قصة قصيرة)
عمار البصري
باستجهاد النفس على ما لا تقوى عليه تقوم ادمة الجلد بافراز العرق الذي ابتلت به قطعات ثوبي البسيط فأودت بأحدى صفحتيه فسقطت حزينة حيث لم تجد مأوى بشوارع بلادي التي كثرت عليها ايادي عمال التنظيف والذين يقومون بأزالتها على الفور! فلم تجد مكانا تبقى فيه اذ ما اسرع ماتصبح في مكب النفايات ! وقد تسرب العرق من كل منطقة في الجسم لكوني منهمكا ببناء المستقبل على ماوصلت اليه الناس من مراحل متقدمة بأسرع مدة دون ان اعرف كيف حصل ذلك؟
وكما اني اجد السير الى مكاتب التشغيل لتشغيل الطاقات الجامدة اذا قامت الدولة مشكورة بفتح مكاتب اشغال العاطلين عن العمل في جميع المحافظات مزودة اياها بثلاجات ذات قدرة عالية وباحجام كبيرة جدا!
وبعد جهد جهيد وتفكير مستمر وبحث طويل عرفت شيئا غريبا ألى وهو تذويب الطاقات الشبابية بطوابير الانتظار وارجاعهم للتجميد بهذه الثلاجات كي لا يبقوا على ماهم عليه0
ولا ادري من اين حصلوا على هذه الفكرة التي لم يسبق لها مثيل في جميع الدول , فبينما انا اقف بأحد الطوابير اذ لمحت صندوق الشكاوي فققرت ان اكتب شكوى لعدم سير العمل بصورة صحيحة0
فكتبتها ورميت بها في الصندوق وجاء غيري ورمى شكوى هو الاخر وجاء الاخر وفعل مثل سابقه وانا انظر الى الاوراق التي رميت في الصندوق مالا يوازي حجمه فأخذتني الدهشة أين تذهب تلك الاوراق ؟!
وبعد تمعن بالصندوق رأيت ان القاعدة مفتوحة الى مجرى لتصريف المياه فعرفت حينها أمرا مهما سررت لمعرفته وهو مايسمى بالبنى التحتية!


بقلمي
14/2/2009
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
البنى التحتية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشاعر وسام البصري :: المنتديات الادبية :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: